التصنيفات
برامج وتطبيقات منوعات

أستراليا تفتح تحقيقًا في ممارسات آبل و جوجل بخصوص متاجر التطبيقات

تجذب الممارسات التجارية لكل من Google و Apple تجاه متاجر التطبيقات الخاصة بهم فضول مجلس المنافسة في أستراليا.

وسيفتح الأخير تحقيقًا لفهم كيفية عمله وقياس أهمية تحسين الشفافية المالية. حتى في شروط الوصول إلى خدمات App Store و Play Store.

أستراليا تفتح تحقيق في ممارسات جوجل وآبل بخصوص متاجر التطبيقات

كيف تختار Google و Apple التطبيقات الموجودة في متجر التطبيقات الخاص بهما؟ ما هي شروط عرضها للمستخدمين وما هي الأسعار التي تفرضها لقاء الحصول على الخدمات والتطبيقات المدفوعة؟

هي بمثابة أسئلة قليلة يمكن الإجابة عليها ، لكن في الوقت نفسه ، لا يريد أي منهم الإجابة عليها حقًا. من الواضح أن المخاطر الاقتصادية ضخمة: في Apple ، على سبيل المثال ، أصبحت الخدمات (App Store و Apple Pay و Apple Music و Apple TV + و iCloud وما إلى ذلك) المصدر الثاني لإيرادات الشركة بعد أجهزة iPhone. وهم بذلك يقودون إلى أخذ زمام المبادرة.

إقرأ أيضا: أستراليا: فتح تحقيق حول تورط Google في”خنق سوق الإعلانات“ لصالحها

ومع ذلك ، فإن هذه الأسئلة مهمة إلى حد ما: من الواضح أنها تؤثر على المطورين الذين يكسبون مداخيل من توزيع ونشر تطبيقاتهم ، ولكن أيضًا تؤثر على المستهلكين الذين يشترونها.

وعليه كيف يمكنك التأكد من أن متجر App Store يحترم قواعد المنافسة المجانية عندما تبيع Apple منتجاتها الخاصة هناك وفي نفس الوقت تتحقق من صحة التحديثات من منافسيها؟ ونضرب مثالا في ذلك مثل خدمات Deezer أو Spotify أو Pandora على سبيل المثال ، منافسي Apple Music.

بعد الولايات المتحدة وأوروبا ، أستراليا تفتح تحقيقا معمقا في نشاطات متاجر آبل وجوجل !

إن قضية لعبة Fortnite و شركة Epic Games ، التي اندلعت هذا الصيف ،

ليست الصراع الأول بين مطور برمجيات و شركة عملاقة مثل Apple أو Google.

هذا الأمر يجذب انتباه السلطات التنظيمية في البلدان التي تتوفر فيها متاجرها والتي تدعم نظامًا تكنولوجيا حقيقيًا.

التحقيقات جارية بدول جانبي المحيط الأطلسي لتحديد ما إذا كان لدى شركتي Apple و Google ممارسات تروج للمنافسة الحرة أم لا.

في نهاية الأسبوع الماضي ، أصدرت لجنة المستهلك والمنافسة الأسترالية (ACCC) بيانًا صحفيًا ،

لتأكيد فتح تحقيق لتحديد ما إذا كانت الشركتان تلتزمان بالقواعد والقوانين الجديدة الصادرة عن المنظمة.

أن تكون الخدمات ضرورية لتحسين شفافية الأسعار والضرائب والعمولات.

إذا تم تأكيد ذلك ، يمكن السماح لكل مطور بموجب القانون الأسترالي بالكشف

عن الأموال التي يتلقونها مقابل كل دفعة يتم إجراؤها في متجر Play أو متجر AppStore.

تذكر أن Google و Apple تحصلان على عمولة 30٪ على جميع المدفوعات التي تتم في متاجرهما.

احتكار من المستحيل التحايل عليه !

يجذب وضع Apple و Google أيضًا انتباه المنظم الأسترالي لأن الأخير يعتقد أن نجاح أي تطبيق اليوم يعتمد على وجوده في المتجرين ،

حيث إن احتكار نظامي iOS و Android قوي على سوق الهواتف الذكية.

حتى إذا كانت هناك بدائل (لنظام Android) ، فهي ليست قوية بما يكفي لضمان استدامة العرض التجاري.

لذلك تأمل لجنة مكافحة الفساد في تحقيق شفافية أكبر في عملية التحقق من صحة الطلب.

لذلك ، ستفتح الجهة التنظيمية الأسترالية استبيانًا مفتوحًا للمستهلكين والمطورين ومقدمي الخدمات ،

من أجل الإجابة على بعض الأسئلة حول تجاربهم في متاجر العملاقين.

وإستنادًا إلى نتائج هذا التحقيق ، يمكن أن تجبر لجنة المستهلك والمنافسة الأسترالية ACCC ،

شركتي Google و Apple على إظهار المزيد من النفوذ ، مما يمهد الطريق للهيئات التنظيمية الأخرى.

والجدير بالذكر ، أن أستراليا هي أول دولة تجبر Google و Facebook على تمويل الصحافة المحلية جزئيًا.

لذلك ، يُفتتح هذا التحقيق الجديد مع رفع دعوى قضائية ضد شركة Epic Games ،

مُنشئ لعبة Fornite (اللعبة المجانية التي حققت إيرادات معتبرة في عام 2019) ، لأن لعبتها الرئيسية تم حظرها من متجر التطبيقات.

والأسوأ من ذلك ، أنه لم يعد بإمكان اللاعبين الجدد تثبيت Fortnite فقط ،

ولم يعد يُسمح للاعبين القدامى بإعادة تثبيتها إذا تم حذف اللعبة هواتفهم الذكية.

وقد إتخذت Apple الخطوة بعد دمج نظام دفع متكامل في Fortnite والذي من شأنه تجاوز نظام Apple (وعمولتها البالغة 30٪) ، والتي تحظرها الشركة.

لاحظ أن Google قد حظرت أيضًا Fornite من متجر Play لأسباب مماثلة.

المصدر: لجنة المستهلك والمنافسة الأسترالية ACCC

التصنيفات
برامج وتطبيقات

Google Play: جوجل يحظر 38 تطبيقًا ضارًا على أجهزة المستخدمين !

قامت جوجل بإزالة ما يصل إلى 38 تطبيقًا من متجر Google Play ، وجميعها تعمل بواسطة نفس معيار شبكة المحتالين المصنف لدى جوجل ،

و هذه التطبيقات تكمن خصوصيتها في بث الإعلانات المنبثقة و التي لا يمكن للمستخدم التحكم فيها بسهولة.

– و تشترك هذه التطبيقات في العديد من أوجه التشابه: بصرف النظر عن وظائفها المتشابهة جدًا ،

فهي في الغالب محررات صور أو تطبيقات مخصصة تضيف مرشحات تجميل إلى صور المستخدمين.

– و في هذا الإطار تقوم Google بتنظيف متجر Play بانتظام عن طريق إزالة العديد من التطبيقات الضارة ، و ذلك على الرغم من تعزيز تدابير التصفية للتطبيقات المنشورة في المتجر ، لا يزال الأشخاص الأذكياء قادرون على تجاوز الحواجز.

إنها لعبة بين جوجل و المطورين عديمي الضمير ، حيث كشفت دراسة حديثة أن أكثر من 25000 تطبيق في متجر Play تحتوي على برامج ضارة.

إقرأ أيضا:

متجر جوجل Play يخفي أكثر من 25000 تطبيق به برمجيات ضارة !

– كما حددت شركة الأبحاث White Ops مؤخرًا 38 تطبيقًا تتعلم من شبكة ادواري ولديها أكثر من 20 مليون عملية تنزيل من متجر Play ،

و كانت Google تعمل على حذفها واحدًا تلو الآخر لعدة أشهر ، ولكن انتهى معظمها بالظهور مرة أخرى على المتجر تحت أسماء أخرى باستخدام طرق تمويه أكثر تعقيدًا للهروب من أدوات الكشف التابعة لشركة Mountain View.

التطبيقات التي ظلت نشطة على الهواتف الذكية للضحايا

منذ ظهور التطبيق الأول في يناير 2019 ، أصدر المحتالون نسخة جديدة من تطبيقهم في المتوسط ​​كل 11 يومًا.

و يشير White Ops في تقريره إلى أنه “تمت إزالة هذه التطبيقات من متجر Play في غضون 17 يومًا في المتوسط ​​بعد نشرها”.

– لكن لسوء الحظ ، ظلت هذه التطبيقات نشطة على الهواتف الذكية للضحايا على الرغم من إزالتها من المتجر.

“إن الشيء المشترك بين هذه التطبيقات بصرف النظر عن الأساليب الاحتيالية هو التركيز على جمالها ،

حيث يدعي معظمها أنها تطبيقات صورة شخصية تضيف فلاتر تجميل إلى صور المستخدمين ،

بينما تعرض الإعلانات خارج السياق وتجعل من الصعب جدًا حذف التطبيقات نفسها. ”

و بمجرد التثبيت ، تزيل هذه التطبيقات رمزها من مشغل التطبيقات و كذلك من شاشة Android الرئيسية،

و الأخيرة تعمل بسرية لعرض الإعلانات خارج السياق.

– و بعبارة أخرى ، يمكن أن تظهر الإعلانات في أماكن مختلفة من الهواتف الذكية المصابة في أي وقت ،

حتى إذا لم يكن التطبيق المعني قيد الاستخدام.

المصدر: White Ops

التصنيفات
التقنية والهواتف

8 أشياء تستنزف بطارية هاتفك الاندرويد

 

8 اشياء تستنزف بطارية هاتفك الاندرويد

سنشارك معكم 8 أشياء تستنزف البطارية .

يزداد عدد مستخدمي الهواتف يوما بعد يوم .

والجميع يواجه مشكلة سرعة استنزاف بطارية الاندرويد  ،

وهذا لان  أنظمة التشغيل مثل الاندرويد تستهلك البطارية بسرعة مقارنة مع الانظمة الاخرى ،

لذلك في هذا المقال سنتعرف على بعض المعلومات التي من الممكن ان تساعدنا على حل مشكلة استنزاف بطارية هاتفك الاندرويد

1) سطوع الشاشة 

تم وضع ميزة التغيير التلقائي لحساسيه الضوء لسبب واحد وهو توفير طاقة البطارية ، إلا أن أغلب مستحدمي فد تعودوا الهواتف يزيدون من سطوع الشاشة الى الحد الاقصى وهذا ما يستهلك البطارية بسرعة كبيرة كما أنها يعمل على قتل بطارية الهاتف بحيث تنقص المدة التي هي عمر البطاريه يوما بعد يوم .

2) الواي فاي 

اصبح الواي فاي شيئا ضروريا ومستحيل التخلي عنه،  لما يتيح لنا من امكانية الولوج عالم الانترنت ،

ذلك العالم الممتع بكل ما تحمله الكلمه من معنى

وتكمن المشكله في ان  الكثير من مستخدمي الهاتف ، يتركون الواي فاي عمل دائم على الرغم من عدم استخدامهم للانترنت ،

وخاصه اثناء النوم على سبيل المثال وهذا ما يستنفذ البطارية بسرعة كبيرة جدا .

3) التطبيقات التي تعمل في الخلفية 

معظم التطبيقات في الهاتف تبقى نشطة،  وان لم تكن تراها على شاشة هاتفك إلا انها تعمل في الخلفية ،

بدون ان يلاحظها  المستخدم ، وهذا ليس فقط من شأنه استهلاك الكثير من طاقة البطارية ،

بل يعمل ايضا على ابطاء الجهاز وتقليل سرعة معالجة البيانات  , لذلك يجب ان تراقب باستمرار التطبيقات التي تعمل بالخلفية وتوقفها لأنها تتجدد كل مرة يتم تشغيل الهاتف فيها .

4) برامج الحفاظ علي عمر البطارية 

قد يبدو هذا غريبا نوعا ما ، لأن تطبيق الحفاظ على عمر البطارية دوره الرئيسي ، هو التقليل من استهلاك البطارية ,

لكن على العكس فأغلب التطبيقات المنتشرة على جوجل بلاي ، تزيد من الحمل على الهاتف ،

وبالتالي  بدلا من ان تساعد على تسريع الجهاز يكون العكس تماما الى جانب انها تزيد من سرعة تلف  البطارية .

5 )عدم تحديث النظام  

في بعض الاحيان , قد يرتبط استنزاف البطارية بتحديث الجهاز ،  لأنه في الكثير من الاحيان تقوم التحديثات بحل المشاكل والاخطاء المتواجدة بالهاتف،  ويمكن أن تحل ايضا مشكلة استنزاف البطارية .

فمثلا , اذا كان هاتفك يعمل باصدار كيت كات فهو سيستهلك البطارية بسرعة اكبر من هاتف يعمل باصدار لوليبوب ’ لذلك يجب أن تتأكد من تحديث هاتفك في أقرب وقت  وبإستمرار .

6) الأشعارات 

كل الهواتف تتلقى اشعارات من تطبيقات منزلة عليها ،  يوتيوب , فيسبوك , واتساب , لذلك فالهاتف يواصل الاهتزاز واصدار اصوات الاشعارات،

وفي بعض الهواتف يطلق الفلاش الخاص بالكاميرا وهذا ما يعمل على استنزاف البطارية .

7) خدمة تحديد المواقع 

 

إذا أخذت أي هاتف ودخلت الى الاعدادات فستجد أن خدمة تحديد المواقع تعمل رغم أن صاحب الهاتف لا يحتاجها ولا يستخدمها , حيث أنها تفعل بشكل اوتوماتيكي فهي تستنزف جزء كبير من عمل  البطارية لذلك تأكد من ابقائها معطلة ،

ما دمت لست في حاجه اليها  .

8) الألعاب

من منا لا يحب لعب الألعاب على الهاتف , نعم هذا أمر مفيد لنا لأننا نحب التسليه واضاعة الوقت في اللعب , لكن فيما يخص بطارية هاتفك الاندرويد لعب تلك الالعاب باستمرار يقلل من عمر بطارية الهاتف وقد يؤدي في الكثير من الاحيان بالاضرار بالجهاز حيث ترتفع حرارته , لذلك فالخيار الامثل هو لعبها فقط بين الحين والآخر وليس بشكل متواصل .